Chrome FaceBook You Tube You Tube
الإثنين 25 سبتمبر 2017 حول حبونا اتصل بنا
صحيفة حبونا - حبونا

الأخبار السياسية الأخبار الرياضية الأخبار الإقتصادية أخبار التكنولوجيا
الأخبار السياسية الأخبار الرياضية الأخبار الإقتصادية أخبار التكنولوجيا
الأخبار » اخبار رياضية » اخبار منوعة » جوجل تعتمد على الذكاء الإصطناعى للتحكم فى بالونات الإنترنت الخاصة بها
الإثنين 25 سبتمبر 2017
 جوجل تعتمد على الذكاء الإصطناعى للتحكم فى بالونات الإنترنت الخاصة بها
02-17-2017 04:06
حبونا::متابعات::  منذ ما يقرب من أربع سنوات، بدأت جوجل العمل على توفير الإنترنت للمناطق النائية من خلال بالونات مصممة خصيصا لذلك، حيث يتم تطويرها ضمن مشروع Project Loon بشكل مستمر، إلا أن الشركة أعلنت اليوم عن طريقة جديدة من شأنها أن تسهل إلى حد كبير من نشر الإنترنت فى المناطق المختلفة وذلك بالاعتماد على تقنيات الذكاء الاصطناعى للتحكم فى البالونات.



ووفقا لما نشره موقع TNW الهولندى، فإن الشركة تقوم حاليا بوضع البالونات لتطفو فى جميع أنحاء العالم فى شكل حلقات، وتتحرك صعودا أو هبوطا فى طبقة الستراتوسفير لركوب الرياح المتحركة فى الاتجاه الذى تحتاج إلى الانتقال إليه، وعندما يبتعد أحد هذه البالونات عن إحدى المناطق التى تحتاج اتصال إنترنت، سيكون هناك بالون آخر قد حل محله.



فيما يقول الفريق وراء مشروع Project Loon إنه الآن هناك طريقة جديدة لإرسال مجموعات صغيرة من البالونات إلى المناطق التى تحتاج إلى إنترنت بشكل أكبر، حيث يمكن التحكم فى بقاء البالونات لأشهر فى كل مرة بدلا من الطريقة المتحركة السابقة.



وأوضح "أسترو تيلير" رئيس قسم X بشكل جوجل المسئول عن هذال المشروع قائلا "الآن فإن محاولة توفير خدمات الإنترنت فى أماكن معينة من العالم تحتاج فقط 10 أو 20 أو 30 من البالونات، وليس 200 أو 300 أو 400".



ولتحقيق ذلك، عمل المهندسون على تحسين أنظمة التحكم فى الارتفاع والملاحة، واستخدام البرامج المعتمدة على الذكاء الاصطناعى لضبط طريقة طيران البالونات بدلا من الاعتماد على مسارات الملاحة مسبقا.



وقال الفريق إن هذا سيؤدى إلى انخفاض كبير فى عدد البالونات التى يحتاجونها لتقديم خدمة الإنترنت، وبالتالى خفض التكاليف بشكل كبير، مع إمكانية إطلاق مشاريع خدمات لون فى وقت أقرب بكثير مما كان متوقعا.



يذكر أن "مشروع لوون"، هو مشروع بحث وتطوير أنشأته جوجل مع بعثة خاصة لتوفير اتصال الإنترنت للمناطق الريفية والنائية، ويعتمد المشروع على استخدام مناطيد على ارتفاعات عالية وضعت فى طبقة الستراتوسفير على ارتفاع حوالى 32 كم لإنشاء شبكة لاسلكية جوية تشبه تقريبا شبكة الجيل الثالث 3G فى السرعة.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1952


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook


تقييم
2.27/10 (8 صوت)