Chrome FaceBook You Tube You Tube
السبت 24 فبراير 2018 حول حبونا اتصل بنا
صحيفة حبونا - حبونا

الأخبار السياسية الأخبار الرياضية الأخبار الإقتصادية أخبار التكنولوجيا
الأخبار السياسية الأخبار الرياضية الأخبار الإقتصادية أخبار التكنولوجيا
الأخبار » محليات » طالبات الدعوة وأصول الدين بأم القرى يقمن ندوة أثر التقنية في الدعوة إلى الله تعالى
السبت 24 فبراير 2018
طالبات الدعوة وأصول الدين بأم القرى يقمن ندوة أثر التقنية في الدعوة إلى الله تعالى
04-06-2012 01:51
 صحيفة حبونا أقامت كلية الدعوة وأصول الدين شطر الطالبات ندوة بعنوان “التقنية في الدعوة إلى الله: تجارب ونجاحات” شارك فيها البروفيسور صالح الفريح والأستاذ بدر ناضرين بالإضافة إلى مداخلة رئيس مجلس أمناء المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا الدكتور نديم إلياس التي نقلت عبر الاتصال المرئي بشبكة الانترنت بقاعة باشراحيل عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة وذلك ضمن فعاليات النشاط الطلابي بالكلية المصاحب لمعرض أثر التقنية في الدعوة إلى الله عز وجل .

وفي بداية الندوة تحدث البروفيسور صالح الفريح عن بداية الانترنت عالمياً وبداية توظيفها في الدعوة الإسلامية وذلك بالنظر إلى سعة مفهوم الدعوة الإسلامية وأنها ليست قاصرة على العلماء أو طلبة العلم مؤكدا أن بلاغ الدين واجب كل مسلم في حدود علمه مشيرا إلى أهم المجالات الدعوية التي تُفيد إمكانيات الانترنت بها .

وتطرق في حديثه إلى بعض الجوانب السلبية والمحاذير التي ينبغي توخيها لكل من يتعامل مع الإنترنت معرجا على البرنامج الدعوي الذي تم إُطلاقه من خلال شبكة الإنترنت بعنوان “سَكيْنة” بجهود عدد من الباحثين الشرعيين من أجل مخاطبة فئة الشباب الذين يتأثرون بالفكر المنحرف من خلال بعض المنتديات والمدونات على الشبكة وما حققه ولله الحمد من نتائج وثمار محمودة.

عقب ذلك تناول الدكتور نديم إلياس واقع الإسلام في ألمانيا عند بداية إقامته بها عام 1964 م ومدى تنامي أعداد المسلمين بها من الجنسيات المختلفة وكذلك أعداد المساجد والجوامع وتطور الدعوة الإسلامية في التخاطب مع المسلمين مشيرا إلى الجهود المبذولة لتعريف غير المسلمين بالإسلام في ألمانيا .

وركز في حديثه على توظيف المجلس الأعلى للمسلمين بألمانيا لوسائل التقنية الحديثة في الدعوة إلى الله والتي منها مواقع الإنترنت التابعة للمجلس الذي أطلق عام 1995م مبينا أن متوسط عدد الزائرين للموقع يبلغ شهرياً نصف مليون زائر وأن وسائل الإعلام الرسمية بألمانيا تستقي مواقف المسلمين من خلال الموقع موضحا أن هناك مواقع أخرى أطلقها المجلس أحدها للتعريف بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم وموقع أنشيْ بهدف أن يكون بديلاً عن موقع اليوتيوب وموقع لعرض مقاطع تعريفية عن الإسلام بإنتاج جهود فردية علاوة على إطلاق مسابقات تنافسية ورصد مكافآت محفزة عليها كالفوز برحلة للحج لشخصين متطرقا إلى بعض المواقع المسيئة للإسلام بألمانيا.واختتم الأستاذ بدر ناضرين الندوة بتلخيص أهم ما جاء فيها كما تقدم بطلب للدكتور نديم إلياس ليشارك ببحثه ليتم عرضه تحت رابط نشاط الكلية الخاص بالندوة.





تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 268


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook


تقييم
0.00/10 (0 صوت)